التزامات سائق المركبة في قانون السير محامي حوادث سيارات الامارات دبي ابوظبي

التزامات سائق المركبة في قانون السير محامي حوادث سيارات الامارات دبي ابوظبي
المؤمن له بالمسؤولية قضايا الأحوال الشخصية. نسعي دائما بمكتب محمد محمود المرزوقي للمحاماة والاستشارات القانونية استشارات قانونية، مستشار قانوني ، محامو الامارات ، احسن محامي في ابوظبي، محامي شاطر في ابوظبي، محامي احوال شخصية في ابوظبي، افضل محامي طلاق في دبي، محامي شاطر في دبي، ارقام محامين في الامارات، ارقام محامين في الشارقة، محامين ، مكتب محاماة ، رقم محامي ، ارقام محامين ، محامي خلع ، ارقام محامين للاستشاره ال ، المحاماة ، محامي لك ، شيك بدون رصيد ، استشارات قانونية ، مكتب المحامي ، محاماة ، محامون ، رقم محامي للاستشاره ، مكاتب محاماة ، محامي متدرب ، محامون الامارات ، ارقام محامين للاستشاره ، الاستشارات القانونية ، استشارات قانونية مصرية ، افضل محامي في ابوظبي ، افضل محامي في دبي استشارات قانونية محاماة محامون محامي للاستشاره مكاتب استشارات الامارات تحميل – ملفات قوانين الامارات العربية المتحدة. مكتب محمد المرزوقي للمحاماة والاستشارات القانونية لدينا خبرة واسعة في التعامل مع مختلف أنواع القضايا ومنها على سبيل المثال لا الحصر القضايا المدنية ، التجارية ، الجزائية وقضايا الأحوال الشخصية. نسعي دائما بمكتب محمد محمود المرزوقي للمحاماة والاستشارات القانونية استشارات قانونية، مستشار قانوني ، محامو الامارات ، احسن محامي في ابوظبي، محامي شاطر في ابوظبي، محامي احوال شخصية في ابوظبي، افضل محامي طلاق في دبي، محامي شاطر في دبي، ارقام محامين في الامارات، ارقام محامين في الشارقة، محامين ، مكتب محاماة ، رقم محامي ، ارقام محامين ، محامي خلع ، ارقام محامين للاستشاره ال ، المحاماة ، محامي لك ، شيك بدون رصيد ، استشارات قانونية ، مكتب المحامي ، محاماة ، محامون ، رقم محامي للاستشاره ، مكاتب محاماة ، محامي متدرب ، محامون الامارات ، ارقام محامين للاستشاره ، الاستشارات القانونية ، استشارات قانونية مصرية ، افضل محامي في ابوظبي ، افضل محامي في دبي استشارات قانونية محاماة محامون محامي للاستشاره مكاتب استشارات الامارات قضايا التعويض المدنى, محامى تعويضات, دعاوى التعويض عن الضرر, قضايا تعويضات الحوادث, التعويض فى, القانون المدنى, إصابات العمل, تعويض إصابة العمل, قضية مخدرات, حيازة مواد مخدرة, شيك بدون رصيد, محامي, قضية شيكات, قضايا الطلاق, بيع الحطام بالنسبة لشركات
التزامات سائق المركبة في قانون السير محامي حوادث سيارات الامارات دبي ابوظبي قانون السير والمرور لدولة الامارات قانون المرور الجديد الاماراتي قانون المخالفات المرورية اللائحة التنفيذية لقانون السير والمرور الاتحادي الاماراتي وتعديلاته

التزامات سائق المركبة في قانون السير والمرور الاماراتي
المعدل بالقانون الاتحادي رقم 21 لعام 2007

يعتبر المرور عصبا اساسيا في التنمية ومؤشرا علىها ، وذلك لارتباطه الوثيق بالعملية الانتاجية كشرط اساسي لقيامها ، حيث نقل الافراد وشحن البضائع و حركة السياح ، واضافة الى ذلك ، يعتبر المرور واجهة البلد الحضارية ، والتي تعكس بشكل حقيقي وواقعي مدى تطور المجتمع وازدهاره ، ونحن هنا لا نتحدث عن مجرد حركة للمركبات على الطرق بقدر ما نحاول مقاربة مفهوم ثقافة المرور ، و هي التي تتبع بالدرجة الاولى تطور التشريعات وقدرتها على تلبية متطلبات التنمية ، وفي هذا الجانب ، قدم المشرع الاماراتي قانون السير والمرور والذي عمل على تطويره بما يلبي طموح دولة الامارات وازدهارها ، حيث جاء القانون الاتحادي رقم 21 لعام 2007 ليعبر عن مدى تطور البنية التشريعية في الامارات ، حيث شملت مواد هذا القانون على كل الموضوعات المتعلقة بالمرور ، و سنستعرض في مقالنا هذا الالتزامات التي اقرها القانون على كل سائق مركبة ميكانيكية تتحرك على الطرق ، باعتبارها الف باء قيادة المركبات ولاعتبار كون المخاطر الناجمة عن حوادث المرور تكاد تكون وبصورة شبه مطلقة نتيجة عدم التزام سائق المركبة بهذه الالتزامات ، لذا اكد علىها القانون وحرص على ضرورة تطبيقها ، ففي المادة رقم 5 من الفصل الاول من هذا القانون ، وهو فصل الاحكام العامة جاء ما يلي :
يلتزم كل سائق مركبة ميكانيكية بما يأتي :
1- أن يعطى بياناته الشخصية وبيانات المركبة لأي شرطي متواجد عند وقوع حادث منه أو علىه نتج عنه ضرر لإنسان أو حيوان أو مال مملوك للغير وأن يقدم كل مساعدة لازمة وممكنة لتوفير الإسعاف للمصاب، وأن يبلغ أقرب مركز شرطة بهذا الحادث، وخلال مدة لا تزيد على ست ساعات ما لم يكن للتأخر في الإبلاغ عذر مقبول وذلك في حالة عدم وجود شرطي أثناء الحادث
2- أن يهدئ من سرعته للغاية عند ممر المشاة الذي لا تنظمه إشارة مرور أو رجل شرطة أو عند تغيير اتجاه مركبته للدخول في طريق آخر، وعلىه أن يتوقف تماما حتى يتم عبور المشاة الذين بدأوا في عبور الطريق .
3- أن يتيح الفرصة لعبور المشاة الذين بدأوا فعلا بالعبور حيثما كان ذلك متاحا لهم عند الممر الذي به إشارة مرور أو رجل شرطة، ولا يبدأ السير إذا فتح له المرور حتى يتم إخلاء الممر من هؤلاء المشاة .
4- أن يمتنع عن إيقاف المركبة في الأماكن الممنوع الوقوف فيها، وإذا اضطر لإيقافها على الطريق وجب أن يلزم الجانب الأيمن منه بعيدا عن المفارق وملتقى الطرق، والمنحدرات، والمنعطفات مع اتخاذ جميع التدابير اللازمة لتأمين سلامة الحركة على الطريق وألا يترك المركبة ومحركها دائر، وان يؤمن عدم تحركها أثناء غيابه، مع إنارتها في الفترة ما بين غروب الشمس وشروقها وحسب ما تقتضيه ضرورة تنبيه الغير بوجودها .
5- ألا يقود مركبة تحدث ضجيجا شديدا، وألا يستعمل جهاز التنبيه داخل المدن إلا لمنع الخطر أو الحوادث
واضافة الى الالتزامات الخمسة الانفة الذكر ، جعل المشرع في قانون السير والمرور فصلا خاصا اسماه التزامات سائق المركبة اثناء القيادة ، وهي خمسة عشر التزاما بينتها المادة رقم 10 التي قالت :
يلتزم السائق، عند قيادته أية مركبة على الطريق بما يأتي:
1 -أن يبقيها في القسم الاقرب من الحافة اليمنى للطريق بالنسبة لجهة سير المركبة.
2- أن يتأكد من توفر مجال كاف للرؤية أمامه، حينما ينوي اجتياز مركبة أو شخص أو حيوان أو عرقلة، و أن يعلن عن رغبته في الاجتياز وينبه الغير المراد اجتيازهم باستعمال إشارات التنبيه والتأكد من استجابتهم لهذا التنبيه.
3- أن يلتزم أقصى الطرف اليمن من الطريق للسماح باجتياز حركة مرور ذات أولوية.
4- أن يتخذ الاحتياطات اللازمة قبل أن يدور في متشعبة أو منعطف أو مفرق أو ملتقى طرق، و أن يعطي الإشارة اللازمة لتغيير مساره، ويتأكد أن بإمكانه الدوران دون تعريض الغير من مستعملي الطريق للخطر.
5- ألا يجتاز أية مركبة أخرى تسير في نفس مساره إلا من جانبها الأيسر، وذلك ما لم تنتقل المركبة الامامية إلى جهة اليسار، لأجل الدوران لطريق آخر لليسار، بعد أن أعطى سائقها الإشارة اللازمة، وكانت هناك مسافة كافية من الطريق تسمح له بالاجتياز دون أي خطر.
6- ألا يقود المركبة وهو واقع تحت تأثير خمر أو مادة كحولية أو مخدر أو ما في حكمه.
7- ألا يقود المركبة وهو مرهق بدرجة تؤثر على تحكمه في قيادتها.
8- أن يخفف من سرعته، أو أن يقف كلما كان ذلك لازماً، لتمكين مركبة أخرى أمامه أعطت إشارة بعزمها على الدوران إلى اليمين أو اليسار.
9- ألا يعرض المشاة للخطر، وأن يتوقف عند اللزوم، لتجنب إزعاج أو إصابة أي مستعمل للطريق. 10- ألا يجاوز السرعة القصوى المحددة للطريق، مع مراعاة ظروف المكان والطقس والمركبة وغيرها من متطلبات السلامة.
11- ألا يسبب ضرراً ظاهراً لسطح الطريق المعبد، وذلك مع عدم الإخلال بأحكام القانون الاتحادي رقم (8) لسنة 1986 م المشار إليه.
12- ألا يقود المركبة للخلف، ما لم يتأكد من خلو الطريق، وأن يكون ذلك بالمسافة الضرورية لغايات الحماية أو الدوران.
13- أن يلتزم بإشارات الشرطي الذي يقوم بتنظيم حركة السير والمرور.
14- أن يستعمل المؤشر الآلي للمركبة عند الدوران حسب اتجاه الدوران لليمين أو لليسار.
15- أن ينير المركبة بين غروب الشمس وشروقها وعند الضرورة، وبما ينبه الأخرىن لوجودها. ”

من الاستعراض السابق يتبين لنا ان المشرع لم يحمل السائق امرا خارجا عن قواعد المنطق والاخلاق ولم يلزمه الا بما فيه سلامته وسلامة غيره وممتلكاته ، و هدفه النهائي هو ان تتحول قيادة المركبة الى حالة حضارية تتجلى فيها مفاهيم الفن والذوق والاخلاق .

المحامي / محمد المرزوقي
مكتب محمد المرزوقي للمحاماة والاستشارات القانونية

Call Now Button
WhatsApp chat